منتدى فراشات الليل

منتدى فراشات الليل

منتدى لبنات فقط شعارنا.......ص : الصدق، د : الدم الواحد ، ي: يد واحدة ،ق: قلب واحد
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ما لا تعرفه عن دمشق ( أقدم عاصمة ومكان أول جريمة في العالم )

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
لوسي 50
الادارة
الادارة
avatar

عدد المساهمات : 372
نقاط : 2856
السٌّمعَة : 18
تاريخ التسجيل : 03/09/2012
العمر : 23
الموقع : المانيا

مُساهمةموضوع: ما لا تعرفه عن دمشق ( أقدم عاصمة ومكان أول جريمة في العالم )   الثلاثاء سبتمبر 04, 2012 3:58 am

طبعا للرسول الكريم صلى الله عليه وسلم ذكر احاديث كثيرة عن الشام وأهلها

وقد انتقيت من الأحاديث ما قال فيه الشيخ رحمه الله صحيح أو حسن

ثم أضفت لهذا ما صح من احاديث في الشام مما وقعت يدي عليه خارج هذه المصنفات



عن زيد بن ثابت الأنصاري رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: يا طوبى للشام! يا طوبى للشام ! يا طوبى للشام!قالوا: يا رسول الله وبم ذلك ؟ قال: ( تلك ملائكة الله باسطوا أجنحتها على الشام )

صحيح / فضائل الشام ودمشق

____________________________________

عن عبد الله بن حوالة: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ستجدون أجناداً ، جنداً بالشام ، وجنداً بالعراق ، وجندا ًباليمن

قال عبد الله: فقمت فقلت: خِرْ لي يا رسول الله ! فقال: ( عليكم بالشام ، فمن أبى فليلحق بيمنه ، و ليستق من غدره ، فإن الله عز و جل تكفل لي بالشام و أهله )

قال ربيعة: فسمعت أبا إدريس يحدث بهذا الحديث يقول: ومن تكفل الله به فلا ضيعة عليه .

صحيح جدا / فضائل الشام ودمشق

______________________________________

عن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إني رأيت عمود الكتاب انتزع من تحت وسادتي ، فنظرت فإذا هو نور ساطع عُمد به إلى الشام ، ألا إن الإيمان إذا وقعت الفتن بالشام

صحيح / فضائل الشام ودمشق

______________________________

عن أبي ذر رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: الشام أرض المحشر والمنشر .

صحيح / فضائل الشام ودمشق

______________________________________

عن معاوية رضي الله عنه مرفوعاً ( إذا فسد أهل الشام فلا خير فيكم ، لا تزال طائفة من أمتي منصورين لا يضرهم من خذلهم حتى تقوم الساعة ) صحيح / فضائل الشام ودمشق

وهو مخرج في السلسلة الصحيحة وفي سنن الترمذي وزاد أبو عيسى الترمذي: [ قال البخاري : ( قال علي بن المديني هم اهل الحديث ) ]رواه أحمد وابن حبان

________________________________

عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما قال: صلّى رسول الله صلى الله عليه وسلم الفجر ثم أقبل على القوم فقال: اللهم بارك لنا في مدينتنا ، و بارك لنا في مدنا و صاعنا ، اللهم بارك لنا في حرمنا ، وبارك في شامنا فقال رجل: وفي العراق ؟ فسكت . ثم أعاد ، قال الرجل: وفي عراقنا ؟ فسكت . ثم قال: ( اللهم بارك لنا في مدينتنا و بارك لنا في مدنا و صاعنا ، اللهم بارك لنا في شامنا ، اللهم اجعل مع البركة بركة ، و الذي نفسي بيده ما من المدينة شعب و لا نقب إلا و عليه ملكان يحرسانها حتى تقدموا عليها . . .

صحيح / فضائل الشام ودمشق

___________________________________

عن عبد الله بن حوالة أنه قال: يا رسول الله ، اكتب لي بلدا أكون فيه ، فلو أعلم أنك تبقى لم أختر على قربك . قال: عليك بالشام " ثلاثا " فلما رأى النبي صلى الله عليه وسلم كراهيته للشام قال: ( هل تدرون ما يقول الله عز وجل ؟ يقول: أنت صفوتي من بلادي ، أدخل فيك خيرتي من عبادي ، ، وإليك المحشر ، ورأيت ليلة أسري بي عموداً أبيض كأنه لؤلؤ تحمله الملائكة ، قلت: ما تحملون ؟ قالوا: نحمل عمود الإسلام ، أمرنا أن نضعه بالشام ، وبينا أنا نائم رأيت كتابا اختلس من تحت وسادتي ، فظننت أن الله تخلى من أهل الأرض ، فأتبعت بصري ، فإذا هو نور ساطع بين يدي ، حتى وضع بالشام ، فمن أبى أن يلحق بالشام فليلحق بيمنه ، وليستق من غُدُره ( الغدر: بضم الغين وضم الدال جمع غدير )، فإن الله تكفل لي بالشام وأهله )

صحيح / فضائل الشام ودمشق

ـ-------------------------------------------------------------------

عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما قال: قال لنا النبي صلى الله عليه وسلم الله يوماً: إني رأيت الملائكة في المنام أخذوا عمود الكتاب فعمدوا به إلى الشام ، فإذا وقعت الفتن فإن الإيمان بالشام

صحيح / فضائل الشام ودمشق

-----------------------------------------------------------

عن سالم بن عبد الله عن أبيه رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ستخرج نار في آخر الزمان من ( حَضْر مَوْت تحشر الناس ) قلنا: بما تأمرنا يا رسول الله ؟ قال: ( عليكم بالشام )

صحيح / فضائل الشام ودمشق

ـ----------------------------------------------------
وهل تعلم أن دمشق أقدم عاصمة في العالم وهي عاصمة سوريا و أصل تسمية أرامي وهو ( مشق ) ومعنى عباراة الأرض المزهرة أو حديقة الغناء قد ذكرت عددت تفسيرات لاسمها ولكن هذا تفسير أكثر موضوعية وورد ذكرها في النصوص المصرية والآشورية بوصفها مركزاً اقتصادياً وسياسياً معروفاً في الشرق القديم. وقد كانت دمشق المملكة الآرامية في وقتها أهم دولة في سورية وأكثرها قوة. قاومت الآشوريين أنفسهم قبل أن يستطيعوا تدميرها عام 732 ق.م. وقد اقترنت هذه السطوة السياسية بالازدهار التجاري، كما كانت أيضاً مركزاً دينياً يتمتع بنفوذ واسع. دمشق هي المكان الذي شهد أول جريمه علي وجه الأرض ويبكي الي الأن وأثار الدماء به مغاره الدم(سوف أتحدث عنه في نهاية موضوع )

و لدمشق 7 أبواب وهم : الباب الشرقي - باب كيسان - الباب الصغير - باب الجابية - باب الفرج - باب الفراديس - باب السلامة - باب توما
والمشهورين هم باب شرقي وباب توما ، أقصد مشهورين كمناطق مناسبة للزيارة حيث المطاعم والمحلات والمقاهي ...
ومن يأتي لدمشق القديمة يجب ، بل ولابد أن يزور سوق الحميدية.....
قاسيون جبل أشم يتبع لسلسلة جبال القلمون, يقع في الجهة الشمالية من مدينة دمشق ويطل عليها, يرتفع عن سطح البحر 1200 م وعن دمشق 600 م تقريباً وقد ارتبط أسمه باسم مدينة دمشق منذ القدم ولعب دوراً في تطورها وتوسعها المعماري وهم إحدى أهم العناصر الجمالية الطبيعية لمدينة دمشق ويتخلله فروع لنهر بردى, وقد ذكر المؤرخون أن جبل قاسيون كان حافلاً بشجر النخيل والأرز تم قطعها من قبل تيمولنك عند غزوه لدمشق.
ولدمشق إطلالة ساحرة يمكن رؤيتها من أعلى جبل قاسيون , ومن دمشق ليلاً يظهر جبل قاسيون متلألئً بالأنوار والأضواء الصادرة عن الأحياء السكنية القائمة على سفحه, كما تم خلال العقود الماضية وحتى الآن إعادة تشجير مساحات واسعة من جبل قاسيون ويمكن رؤيته نتائجها واضحة في الجهة الغربية الخلفية من قاسيون المطلة على منطقة دمر ...

أما مغارة الأربعين ( مغارة الدم ) :
القصة في الروايات التاريخية

ربطت الروايات التاريخية عبر العصور بين مغارة الدم وقصة أول جريمة في التاريخ ألا وهي قصة مقتل هابيل على يد أخيه الأكبر قابيل وهم ولدا سيدنا آدم عليه السلام , ولم يأت هذا الربط بعد الإسلام بل كان ملازماً للمغارة من عصور سابقة له , فقد كانت في السابق معبداً وثنياً ثم تحولت إلى كنيسة إلى أن دخل الإسلام دمشق فأصبح للمغارة مكانة دينية كبيرة لدى المسلمين مرتبطة بما ورد في القرآن الكريم من قصة ابني آدم عليه السلام .

أما الروايات التي ارتبطت بهذه القصة فهي أن مكان القتل كان على سفح جبل قاسيون بدمشق, فعندما تمت الجريمة سال دم هابيل على صخر الجبل فشربت الأرض هذا الدم فلعنها سيدنا آدم فحرم الله على الأرض أن تشرب دماً بعد هذا الدم ,ثم فتح الجبل فمه من هول الحادثة ويقال فتح الجبل فمه ليبتلع القاتل, وبكى الجبل حزناً على هابيل, وسار القاتل بجثة أخيه أياماً حتى أرسل الله له الغرابين فتعلم منهما الدفن وقام بدفن أخيه على سفح جبل في منطقة الزبداني حيث كان, وقبره هناك معروف ويزار.
وقيل أن نبياً أو أربعين نبياً لجؤوا إلى مغارة الدم هرباً من ظلم أحد الملوك وما أن داهمهم الخطر في المغارة حتى شقَّ الله الجبل و يسر لهم طريق الخروج من الطرف الأخر فخرجوا تاركين من خلفهم روائح المسك والعنبر التي بقيت في الصخر .
وقيل أنه في يوم من الأيام كاد أن يسقط سقف مغارة الدم على أحد الأنبياء فقام سيدنا جبريل عليه السلام بوضع كفه على سقف المغارة فمنعه من السقوط , وبقي أثر كفه في سقف المغارة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
**كرستينا**
مشرفة مراقبين ومحامية
مشرفة مراقبين ومحامية
avatar

عدد المساهمات : 414
نقاط : 2785
السٌّمعَة : 79
تاريخ التسجيل : 28/09/2012
العمر : 21

مُساهمةموضوع: رد: ما لا تعرفه عن دمشق ( أقدم عاصمة ومكان أول جريمة في العالم )   الجمعة أكتوبر 05, 2012 7:26 pm

يسلموووووو على الموضوع الرائع
ويعطيك الف عافية cheers cheers
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: ما لا تعرفه عن دمشق ( أقدم عاصمة ومكان أول جريمة في العالم )   الخميس ديسمبر 06, 2012 3:35 am

يسلموا على الموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
آلـحـلـوهـ
مصممين
مصممين
avatar

عدد المساهمات : 44
نقاط : 2266
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 10/11/2012

مُساهمةموضوع: رد: ما لا تعرفه عن دمشق ( أقدم عاصمة ومكان أول جريمة في العالم )   الخميس ديسمبر 06, 2012 5:27 am

تسلمي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ما لا تعرفه عن دمشق ( أقدم عاصمة ومكان أول جريمة في العالم )
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى فراشات الليل :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول :: مواضيع عامة-
انتقل الى: